t_1483992345

بعدما أصبحت حديث كامل إيطاليا..عمدة طورينو تتصل بالأسرة المغربية التي تم نعتها بـ”الإرهاب” في إحدى القاعات السينمائية

اتصلت “كيارا أبندينو” عمدة مدينة طورينو  بالأسرة المغربية التي تعرضت للإهانة مؤخرا بإحدى القاعات السينمائية عندما قام روادها بمغادرة القاعة والإتصال بالدرك متهمين أفراد الأسرة بالإرهابيبن لأنهم قاموا بتبادل رسائل هاتفية أثناء فترة عرض الفيلم، وفقا لما ذكرته مصادر إعلامية.

وأضافت ذات المصادر  أن أحد مساعدي العمدة سيلتقي بالأسرة المغربية عما قريب للوقوف عما يمكنه تقديم من مساعدات لها.

وفي جوابها عن إستفسار أحد متتبعيها على موقع التويتر وعن سبب سكوتها عن الحادثة التي أصبحت حديث كامل إيطاليا، أوضحت عمدة طورينو أنها اتصلت بالأسرة المغربية دون ان تكشف عن فحوى المحادثة وما إذا كانت قد اعتذرت للأسرة المغربية التي كانت قد أشارت في أكثر من تصريح أنها احست بإهانة شديدة جراء ما حدث لها.

هذا وكانت الحادثة التي أصبحت تعرف إعلاميا بحادثة “هاجس الخوف” محط اهتمام الرأي العام الإيطالي إذ كيف أمكن للعشرات من رواد قاعة سينمائية أن يقوموا بالإنسحاب جميعا من متابعة الفيلم وتوقيف العرض لحوالي نصف ساعة لأن شكوكا انتابتهم أن يكون الأمر يتعلق بعملية إرهابية عندما رأووا أن سيدة محجبة تقوم بإرسال رسائل هاتفية وتنظر جهة ابنتها بنوع من القلق تبين في الأخير أن البنت من فئة الصم و البكم كانت تحاول التواصل مع والدتها للإعتذار لها عن نوع الفيلم الذي اختارته هي وخطيبها لكي يشاهدوه جميعا في السينما.

واعتبرت جمعية الألب الإسلامية بطورينو “حادثة السينما”  نوعا من هاجس الإسلاموفوبيا الذي يعيش في ظله المسلمون في إيطاليا، حيث دعا ابراهيم بية الناطق الرسمي باسم الجمعية الإسلامية في حوار مع صحيفة “لاستامبا” إلى إيجاد مرصد للإسلاموفوبيا، موضحا ان ما وقع للأسرة المغربية لا تشكل استثناءا حيث يتعرض المسلمون للعديد من الأحداث المشابهة وإن كانت بحجم أقل مما حدث للأسرة المغربية، خاصة وسط فئة الشباب حيث “عادة في المدارس ما يتم كل من تلبس الحجاب كاميكازا” يضيف ذات المتحدث.

 

شاهد أيضاً

1487163452

إدانة إيطالية لإعتدائها لفظيا وجسديا على أسرة مغربية ببادوفا

حكمت محكمة مدينة بادوفا ،صباح أمس الأربعاء، بالسجن ثمانية أشهر موقوفة التنفيذ على سيدة إيطالية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *